محمد بوستة: هذا هو كناش تحملات دارالمغرب للمساهمة في الإشعاع الثقافي المغربي بفرنسا

محمد بوستة محمد بوستة

"المغرب لا يتوفرعلى دار للثقافة بفرنسا، ودارالمغرب عليها أن تتحمل مسؤوليتها من أجل المساهمة الفعالة في الإشعاع الثقافي والفني للمغرب بفرنسا والحد من النقص الذي يشكله غياب مؤسسات في هذا المجال." هذا ما صرح به محمد بوستة، مدير دار المغرب بباريز، خلال تقديمه للمحاور والتوجهات الكبرى  لبرنامج المؤسسة لسنة 2017و2018.

وأضاف المدير ان "مؤسسة دار المغرب لها مهمتين أساسيتين: المهمة الأولى هي إسكان الطلبة وما يرافق ذلك من خدمات،كما أن لها مهمة ثانية وهي اشعاعية مرتبطة بالأنشطة الثقافية التي تقوم بتنظيمها دارالمغرب كل سنة ( ندوات فكرية،معارض فنية،سهرات موسيقية). والهدف - يقول محمد بوستة- الذي نسعى اليه في البرمجة الثقافية والفنية  المقبلة لمؤسسة دار المغرب :"هو وضع برنامج متكامل على غرار ما تقوم به بعض المؤسسات الأخرى وهو الاشتغال على فكرة واحدة أي تيمة محددة،يتمحور حولها البرنامج الثقافي الذي نقدمه لفترة تغطي  سنتين أو ثلاثة سنوات،أي وضع نوع من خارطة الطريق والاشتغال حولها في السنوات المقبلة. والموضوع الأساسي لثيمة المقبلة هي  "المغرب والتجديد" والاشتغال على كل ما يتعلق بالتجديد في المغرب في المجال الثقافي والفني،وفي هذه اللجنة الثقافية التي توجد بمؤسسة دارالمغرب، قمنا باختيار ثلاثة مواضيع: موضوع اقتصادي اجتماعي( الديبلوماسية،الهجرة،العلوم الحضرية..) موضوع فني( السينما،الموسيقى والمسرح..)،موضوع حول العلوم والتقنيات (الطاقة،الصحة والعلوم الرقمية.)،وفي كل موضوع اخترنا خمسة مواضيع فرعية وهو ما يعطينا 15 موضوع فرعي. والتي سوف نحاول تطويرها في السنوات الثلاثة المقبلة.وسوف نرافق ذلك بسياسة إعلامية مهمة، خاصة ان التواصل هو نقطة ضعفنا بمؤسسة دار المغرب، نقوم بأشياء مهمة اكثر من الاخرين أي مختلف الدور التي توجد بالحي الدولي الجامعي، لكننا لا نحسن الحديث عن ما نقوم به من أنشطة ثقافية وفنية مهمة كل سنة وهناك دور ومؤسسات بأقل بكثير مما نقوم به  لكن لها سياسة تواصلية قوية تجعلها تحتل الواجهة رغم ضعف برامجها الثقافية."

وأضاف ان ميزة البرنامج المقبل لمؤسسة دار المغرب بباريس " هو اننا سنطلق برنامجنا الثقافي لسنة المقبلة بع إعداده مسبقا وهو امر لم يكن يتم في السابق، لقد التحقت مؤخرا بدار المغرب،وبرنامج العمل لسنة المقبلة سوف يكون جاهزا مع الدخول المقبل.كما ان هناك اشكال اخر سوف ننكب عليه وهو الجمهور الذي يتابع هذه الأنشطة الثقافية وهو مشكل مطروح على كل المؤسسات الموجودة بالحي الجامعي الدولي.ونريد جذب جمهور اكبر مما يتوافد اليوم على دار المغرب وأحيانا ننظم ندوات جد  مهمة وأسماء فكرية جد وازنة من المغرب لكن التجاوب لا يكون دائما في المستوى المطلوب. وهناك تفكير حول هذه الوضعية وطريقة جذب جمهور اكبر  من خلال تنويع العرض الثقافي والفني الذي نقترحه والاهتمام بالموسيقى المغربية وطريقة انجاز برنامجنا الثقافي  وكذا طريقة تواصلنا مع الجمهور، وسيكون الهدف هو التعريف بهذا الأنشطة وإعطاء دار المغرب دورها كمؤسسة ثقافية بالفضاء الباريسي."

وفي نهاية اللقاء الذي جمع مدير دار المغرب بالصحفيين المغاربة باوربا، وعد بتخصيص يوم في شهر شتنبر المقبل لانطلاق البرنامج الثقافي والفني لمؤسسة دار المغرب.

  • أنفاس بريس :  باريز: يوسف لهلالي
  • طباعة
  • أرسل إلى صديق
آخر تعديل على الإثنين, 10 تموز/يوليو 2017 22:40
قيم الموضوع
(0 أصوات)

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*)


HDVS_CATEGORY: أنفاس TV
HDVS_CATEGORY: أنفاس TV
HDVS_CATEGORY: أنفاس TV
HDVS_CATEGORY: أنفاس TV
HDVS_CATEGORY: أنفاس TV

"الستاتي" يشعلها في مهرجان "تيميزار للفضة" ويضرب رقما قياسيا

HDVS_CATEGORY: أنفاس TV

حاليا في الأكشاك

une-Coul-688

  • الأكثر مشاهدة
  • سحابة كلمات